تغذية أر اس اس اتصل بنا فيديو اقوال الصحف أراء ومقالات رياضة تكنولوجيا اقتصاد أخبار الخليج عربية و عالمية أخبار الجنوب الرئيسية
أخبار الجنوب  :  وفد أمني من التحالف العربي يصل إلى مدينة عدن   أخبار الجنوب  :  رئيس الجالية الجنوبية بالبحرين جواس الشبحي يدعوا أبناء الجنوب إلى السير بخطوات ثابتة وفق ماتقتضية المصلحة الجنوبية على كافة المستويات الوطنية والدولية .  أخبار الجنوب  :  اللواء شلال شايع أثناء نزوله صباح اليوم على رأس حملة أمنية إلى الشيخ عثمان عزمنا قوي وبأسنا شديد مصير من يعبث بأمن عدن السجن  أخبار الجنوب  :  أمن عدن " ضبط عتاد عسكري بينه سلاح 37 مضاد للطائرات وقذائف دبابات في أحد الأحواش بعدن   أخبار الجنوب  :  حملة أمنية صباح اليوم بقيادة اللواء شلال شايع مدير أمن عدن استهدفت سوق بيع السلاح  أخبار الجنوب  :  الهيئه الإداريه للجاليه الجنوبيه بالبحرين تدعوا المفلحي إلى خدمة المواطن الجنوبي وتشد يدها معا الزبيدي نحو الأنطلاقه بالقضية وإعلان الكيان السياسي   أخبار الجنوب  :  جواس الشبحي يدعوا رؤساء الجاليات الجنوبيه بالمملكة العربيه السعوديه وأبناء الجنوب إلى إستغلال الوضع وتغيير المرحله القادمه للجاليات   أخبار الجنوب  :  الحريري: أرقام ورتب عسكرية تباع في السوق السوداء عبر متنفذين وجهاز أفراد أمن العاصمه عدن لم يحصل منتسبية على أرقام عسكرية.  أخبار الجنوب  :  مجلس الأعلى للحراك الثوري يعني وفاة المناضل اللواء عبدالرب علي العيسائي ..  أخبار الجنوب  :  أمن عدن : القبض على احد العناصر الإرهابية المنتمية لتنظيم القاعدة والمتورطة بتنفيذ الإغتيالات بعدن  أخبار الجنوب  :  *القايد ابومشعل يقود حمله شعبيه لدعم ابطال لودر الشرفاء*   أخبار الجنوب  :  أمن عدن : القبض على " أبي دجانة " أحد أخطر منفذي عمليات الاغتيالات بعدن   أخبار الجنوب  :  على الفن والتراث الشعبي الجنوبي الفنان الكبير/ هشام الطالبي يقيم حفل فلكلوري جنوبي لآل طالبي ولأبناء الجالية الجنوبية بمملكة البحرين .   أخبار الجنوب  :  ماذا أجاب المحافظ الزبيدي ومدير أمن المحافظة شلال على سؤال قناة أبوظبي   أخبار الجنوب  :  مهمته إغتيال محافظ محافظة عدن الزبيدي ومدير أمنها شلال   أخبار الجنوب  :  المحافظ الزُبيدي يشيد بدور المنظمات والمؤسسات الداعمة لأعمال النظافة في العاصمة عدن  أخبار الجنوب  :   الزُبيدي يؤكد على ضرورة استعادة الدور الريادي لميناء عدن  أخبار الجنوب  :  محافظ محافظة العاصمة عدن نسعى إلى شراكة معا منظمات دولية بعيداً عن التحزب   أخبار الجنوب  :  الجالية الجنوبيه تنعي أبناء الجنوب بالبحرين عامه وأبناء يافع معربان خاصه بأستشهاد/عبدالسلام بن سيف الجريري اليافعي   أخبار الجنوب  :  الحريري : بعد كل عملية انتحارية أعلام الإصلاح يهاجم شلال وعيدروس ويتحدث عن استقالات    
 
اختيارات القراء
المقالات الأكثر قراءة
اراء ومقالات
اللواء قاسم عبدالرب العفيف

أيها المناطقيون الجنوب أكبر منكم
د.عيدروس نصر النقيب

أين أجهزة القضاء والنيابة ؟
عبدالرحمن سالم الخضر

يا بن هادي سير سير ونحن بعدك للتحرير
لطفي شطارة

من يقف وراء إئتلاف المقاومة الجنوبية ؟
صلاح الطفي

التحالف العربي وثقوب اليمن السوداء
نايف البكري

الشهيد جعفر "غضب عدن
رائد علي شايف

عدن .. بين عيدروس وشلال .. وثلة العابثين الانذال ..!
عادل اليافعي

أغلقوا الأبواب ..
عبدالرحمن سالم الخضر

هل اللواء 19 مشاة ( قاعدة ودواعش)!!
الدكتور محمد علي السقاف

الانفجار السكاني في اليمن الخطر الحالي والقادم على الجنوب
إقرا المزيد ...
منبر شبام
سيف الحالمي

اميركا وبريطانيا على الخط!!
شفاء الناصر

انها عنصرررية .. بنكهة ومذاق الملوووخية الحوثوعفاشيه !!
عبدالله الحضرمي

شعب الجنوب إرادة لاتقهر
وضاح العامري

عدن أيقونة السلام
رعد حيدر علي الريمي

حينما انتظر الموت ....
زكريا محمد محسن

اليد الواحدة لا تصفق ...!!
إقرا المزيد ...
 
استطلاع
كاريكاتير
إقرا المزيد ...
 
 

 

 

 

 

 

 

22 مايو . . أين الخطأ؟*
الأربعاء 2014-05-21 17:52:56
صفحة د.عيدروس نصر النقيب
إقرأ للكاتب
  • أين أجهزة القضاء والنيابة ؟
  • فوز دونالد ترامب
  • من لا يعرف عبد الرحمن الشعملي
  • حديث الأقاليم
  • لماذا التسخين عند باب المندب؟
  • رحيل أحد أبرز مناضلي ثورة 14 أوكتوبر
  • دعوة لإنشاء المجالس الأهلية الجنوبية
  • رسالتي إلى المحتفلين في عدن الحبيبة
  • رسالة إلى المشاركين في لقاء الكويت
  • بين الشرعية والمقاومة الجنوبية

  • اليوم وقد مضى  على 22 مايو 24 عاما وبعد كل ما  شهدته اليمن من  عواصف وزلازل وما عاناه اليمنيون من آلام وما تعرضوا له من جراح وما حل بهم من كوارث وبعد كل الأحداث المؤلمة التي تلت  ذلك الحدث العرائسي الاستثنائي البهيج، بعد كل هذا من  الجدير بنا أن نتساءل: لماذا جرى ما جرى؟ وهل كان بإمكان اليمنيين  الحؤول دون وصول اليمن إلى ما  وصلت إليه من هذه الحالة المزرية على مختلف الأصعدة ؟ وبعبارة أخرى هل كان 22 مايو غلطة تاريخية أوصلت اليمنيين إلى ما وصلوا إليه  من الهوان والضعف والتأخر عن اللحاق بوتيرة التطور التي سبقتهم إليها بلدان كانت تقف خلف اليمن في  سلم التطور الاقتصادي والاجتماعي؟ وإذا ما كان هناك من خطأ فأين يقع هذا الخطأ؟
    قبل 22 مايو 1990م كان الشعب في اليمن موحد المشاعر والإحاسيس والعواطف والتطلعات وعندما كان يتقابل يمنيان في بلاد الغربة كانا يحسان بإنهما عضوا عائلة واحدة فرقتهما الظروف في الداخل وجمعتهما في الخارج، وكان اليمنيون في أحد الشطرين يفرحون لنجاحات وأفراح إخوتهم ويتألمون لمعاناة وأتراح أشقائهم  في الشطر الآخر.
    قبل 22 مايو 1990 لم يكن هناك جنوبي واحد يقول أنه ليس يمنيا ناهيك عن أن يحقد على مسئول أو موظف أو مواطن شمالي، وبالمقابل لم يكن هناك في الشمال من يقول إن الشمال هو الأصل والجنوب هو الفرع، ولم يكن هناك من يعاير الجنوبيين أن من بينهم مواطنون ذوي أصول هندية أو صومالية أو إنهم  منقسمون إلى زمرة وطغمة، واليوم صرنا  نسمع  هذا من أهم منابر السلطة ومن صحفيين ومثقفين وسياسيين شماليين بارزين.
    قبل 22 مايو لم يكن هناك مواطن جنوبي واحد يشكو من سلب منزله أو اغتصاب حقه أو الاستيلاء على وظيفته أو إبعاده من عمله أو حرمانه من حقه في الترقية بسبب جنوبيته، بل لم يكن هناك مواطن يدفع دينارا واحدا أو ربطة قات (وليس مئات الآلاف) حتى يحصل على وظيفة  لا ينال عائداتها إلا بعد التنازل عن مستحقات عدة أشهر.
    في أواخر الثمانينات من القرن الماضي كان الجنوب على أبواب الانتقال إلى اقتصاد السوق وفتح أبواب الحريات السياسية وحرية التعبير والسير باتجاه مجموعة من المصالحات التي كان يمكن أن تطوي الكثير من الملفات المؤلمة، لكن تسارع الأحداث وسوء إدارة المعطيات والمتغيرات المتواترة من قبل القيادة الجنوبية وتفضيل الذهاب إلى الوحدة الاندماجية  قد حال دون تحقيق أي نتيجة مرجوة من الإصلاحات  التي بدأ الحديث عنها في الجنوب مع النصف الثاني من ثمانينات القرن الماضي.
    قال لي قيادي جنوبي كبير أن بعض دول مجلس التعاون الخليجي قد عرضت عبره على القيادة الجنوبية الالتحاق بمجلس التعاون الخليجي، واستعدادها لتقديم العون للجنوب للحاق بالمستوى المعيشي لدول المجلس، لالكن القيادة فضلت الذهاب إلى الوحدة الاندماجية غير المحسوبة وغير المدروسة مع الجمهورية العربية اليمنية، وهنا سيكون من حق المواطنين الجنوبيين اليوم أن يتساءلوا عن المغريات والدوافع والحوافز والأسباب التي دفعت القيادة السياسية إلى تفضيل الوحدة الاندماجية على أي خيار تنسيقي آخر كالخيار الكونفدرالي الذي تقدم به وفد الشمال في مباحثات نوفمبر 1989م أو حتى الخيار الفيدرالي ناهيك عن خيار  البحث في مقترح مجلس التعاون في الالتحاق بعضويته.
    لقد خسر الجنوب كل شي بفعل الوحدة الاندماجية ومع ذلك لا يمكن القول أن الشمال (كوطن وشعب ومواطنين) قد كسب الكثير من الوحدة الاندماجية المستعجلة، حتى بعد الحرب التي حسمت لصالح الجيش الشمالي وحلفائه، وحتى بعد الاكتشافات المتواصلة للثروات النفطية والمعدنية في الجنوب، باستثناء بعض المشاريع الخدمية والحصول على فرص عمل خففت من البطالة المتنامية، ذلك لأن كل غنائم الحرب ونتائج عمليات النهب والسلب والعمليات الاستثمارية (المشروع منها وغير المشروعة) قد ذهبت إلى أيدي حفنة ضيقة من المتنفعين والطفيليين وبقي المواطنون في وضع لا يختلف عن تلك العجوز التي ظلت تتضرع إلى الله أن يرزق الشيخ ليتمكن أولادها من العمل لديه بالأجرة.
    لا يمكن تخيل السيناريوهات التي كان يمكن أن تسير إليها اليمن لو لم تتم اتفاقية نوفمبر 1989م وإعلان مايو 1990م لكن الأمر المؤكد الوحيد أنه لو لم يتم ذلك لما قامت حرب 1994م البغيضة وكل ما ترتب عليها من تداعيات مأساوية دمرت كل الأحلام والتطلعات الوطنية، ويمكننا بعد ذلك تخيل عشرات السيناريوهات لسير الأمور في  الشطرين لو لم تقم الحرب بفعل عدم حصول ماحصل في مايو 1990م، نقول هذا استرجاعا للعبرة وأخذا للعظة وإقرارا لحقيقة مرة لا يريد بعض السياسيين الإقرار بها وهي إن المشروع الوحدوي قد فشل وإن حلم الوحدة قد غدا كابوسا مرعبا على الأقل بالنسبة للجنوب والجنوبيين، وأن من يدعون الدفاع عن الوحدة إنما يدافعون عن الغنائم والمنهوبات التي حققوها بعد العام 1994م.
    سيقول الكثيرون إن ما أشير إليه من مأسي وجراح وألام وعواصف وزلازل لا ذنب لـ 22 مايو فيها لكن مايو ليس فقط قيمة زمنية بل إنه سياسات ومواقف وأحداث وأفعال صنعها بشر لهم نزعات وأطماع ومصالح وميول ورغبات، وهؤلاء قد فشلوا في أن يحولوا الحدث العظيم والجميل إلى رافعة يرتقي اليمنيون من خلالها إلى مراتب  الرفاهية والأمان والازدهار والحرية والانعتاق من الفاقة والفقر والبطالة والجهل والأوبئة والحروب والانقسامات والدماء، وبالتالي فإن الحدث الذي يفشل في تحقيق الأحلام المعلقة عليه يغدو حصوله أسوأ من عدم حصوله، ولا أتصور أن من يديرون البلاد اليوم يستطيعون أن يبرهنوا قدرتهم على إعادة أنوار الألق لحلم مايو بعد أن عجزوا عن توفير نور الكهرباء لعشر ساعات متواصلة في اليوم الواحد.
    برقيات:
    *    إصرار وزير الدخلية عبده الترب على وضع علامة المساواة بين القاعدة والحراك الجنوبي والحوثيين يبين أن الرجل لم يتحرر بعد من عقدة الولاء الحزبي، وإنه لا يختلف عن أولائك الذين يدافعون عن القاعدة ويدعون إلى الحوار معها، طالما كان الطرفان الآخران (الحراك والحوثيين) من شركاء مؤتمر الحوار الوطني.
    *    انتقل إلى رحمة الله تعالى الشخصية الاجتماعية والوطنية المرحوم حسين راجح بن عطية في مدينة شيفيلد البريطانية بعد صراع مع المرض، وكان الفقيد يحظى بسمعة ومكانة طيبيتين بين كل من عرفوه،. . . رحمة الله تغشاه ولأهله وذويه وكل محبيه الصبر والسلوان، و"إنا لله وإنا إليه راجعون".
    *    يقول الشاعر العربي نزار قباني:
    إذا خسرنا الحربَ لا غرابهْ
    لأننا ندخُلها
    بكلِّ ما يمتلكُ الشرقيُّ من مواهبِ الخطابهْ
    بالعنترياتِ التي ما قتلت ذبابهْ
    لأننا ندخلها بمنطقِ الطبلةِ والربابهْ

    شارك المقال اصدقائك على الفيس بوك
    طباعة
    آخر أخبار شبام
  • وفد أمني من التحالف العربي يصل إلى مدينة عدن
  • رئيس الجالية الجنوبية بالبحرين جواس الشبحي يدعوا أبناء الجنوب إلى السير بخطوات ثابتة وفق ماتقتضية المصلحة الجنوبية على كافة المستويات الوطنية والدولية .
  • اللواء شلال شايع أثناء نزوله صباح اليوم على رأس حملة أمنية إلى الشيخ عثمان عزمنا قوي وبأسنا شديد مصير من يعبث بأمن عدن السجن
  • أمن عدن " ضبط عتاد عسكري بينه سلاح 37 مضاد للطائرات وقذائف دبابات في أحد الأحواش بعدن
  • حملة أمنية صباح اليوم بقيادة اللواء شلال شايع مدير أمن عدن استهدفت سوق بيع السلاح
  • الهيئه الإداريه للجاليه الجنوبيه بالبحرين تدعوا المفلحي إلى خدمة المواطن الجنوبي وتشد يدها معا الزبيدي نحو الأنطلاقه بالقضية وإعلان الكيان السياسي
  • جواس الشبحي يدعوا رؤساء الجاليات الجنوبيه بالمملكة العربيه السعوديه وأبناء الجنوب إلى إستغلال الوضع وتغيير المرحله القادمه للجاليات
  • الحريري: أرقام ورتب عسكرية تباع في السوق السوداء عبر متنفذين وجهاز أفراد أمن العاصمه عدن لم يحصل منتسبية على أرقام عسكرية.
  • مجلس الأعلى للحراك الثوري يعني وفاة المناضل اللواء عبدالرب علي العيسائي ..
  • أمن عدن : القبض على احد العناصر الإرهابية المنتمية لتنظيم القاعدة والمتورطة بتنفيذ الإغتيالات بعدن
  • *القايد ابومشعل يقود حمله شعبيه لدعم ابطال لودر الشرفاء*
  • أمن عدن : القبض على " أبي دجانة " أحد أخطر منفذي عمليات الاغتيالات بعدن
  • على الفن والتراث الشعبي الجنوبي الفنان الكبير/ هشام الطالبي يقيم حفل فلكلوري جنوبي لآل طالبي ولأبناء الجالية الجنوبية بمملكة البحرين .
  • ماذا أجاب المحافظ الزبيدي ومدير أمن المحافظة شلال على سؤال قناة أبوظبي
  • مهمته إغتيال محافظ محافظة عدن الزبيدي ومدير أمنها شلال
  • التعليقات
    التعليق على المقال على الفيس بوك
      هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟
      الإسم :
    الأراء والتعليقات تعبر عن راي كاتبها ولا تعبر عن راي الموقع ...
     
      نص التعليق:
    0 + 2 =